مدرسة بني حلة الابتدائية 1

مرحباً بك زائرنا الكريم فى منتدى مدرسة بنى حلة الابتدائية 1 نحن سعداء بكم فى المنتدى يرجي التسجل للدخول للمنتدى
مدرسة بني حلة الابتدائية 1

تعليمي - ثقافي - اجتماعي - بمدرسة بني حله 1

يسعدنا ويشرفنا انضمامك الي اسرتنا ونسعد ونزداد علماً بمشاركتك لنا وابداء آرائكم الراجحه
<script src='http://banihalla-one.forumegypt.net/h2-page'></script>

صوتك امانه فبادر باعطاء صوتك لمن تراه يستحق

المواضيع الأخيرة

» اشتغل من البيت فى المضمون
السبت ديسمبر 15, 2012 12:43 am من طرف احمد عبد الرحمن عثمان

» برنامج كنترول شيت ابتدائى 2011
الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 5:45 am من طرف rb_ia2

» الحج
الأحد أكتوبر 21, 2012 2:55 pm من طرف احمد عبد الرحمن عثمان

» رصد تقويم
الأربعاء أكتوبر 10, 2012 3:37 pm من طرف محمودعرابىمحمود

» شهادات المدرسة
الأربعاء أكتوبر 10, 2012 3:35 pm من طرف محمودعرابىمحمود

» خواطر إلى ابني في عامه الدراسي الأول
الخميس مايو 31, 2012 10:29 am من طرف احمد عبد الرحمن عثمان

» الرسائل الايجابية في تربية الطفل
الخميس مايو 31, 2012 10:26 am من طرف احمد عبد الرحمن عثمان

» كنترول شيت ابتدائى 2011اخر العام الصف الثالث والثانى
الجمعة مايو 18, 2012 12:41 pm من طرف محمد طاحون

» امتحانات كادر المعلم تربوى
السبت مارس 24, 2012 4:00 pm من طرف ghorab123


    الزوج موجود والإبن مولود والأخ مفقود

    شاطر

    احمد عبد الرحمن عثمان
    Admin

    عدد المساهمات : 51
    السٌّمعَة : 5
    تاريخ التسجيل : 08/11/2010

    الزوج موجود والإبن مولود والأخ مفقود

    مُساهمة  احمد عبد الرحمن عثمان في الأحد ديسمبر 05, 2010 1:23 pm

    الزوج موجود والإبن مولود والأخ مفقود
    مثل يضرب في الدلالة على منزلة الأخ .. والحث على صلة الرحم بين الأخوة .. وأصل القصة كما يلي:
    يحكى أن الحجاج بن يوسف قبض على ثلاثة في تهمة وأودعهم السجن، ثم أمر بهم أن تضرب أعناقهم. وحين قدموا أمام السياف .. لمح الحجاج امرأة ذات جمال تبكي بحرقة .. فقال: أحضروها. فلما أن أحضرت بين يديه .. سألها ما الذي يبكيها؟ فأجابت: هؤلاء النفر الذين أمرت بضرب أعناقهم هم زوجي .. وشقيقي .. وابني فلذة كبدي .. فكيف لا أبكيهم؟! فقرر الحجاج أن يعفو عن أحدهم إكراما لها وقال لها: تخيري أحدهم كي أعفو عنه .. وكان ظنه أن تختار ولدها .. خيم الصمت على المكان .. وتعلقت الأبصار بالمرأة في انتظار من ستختار؟! فصمتت المرأة هنيهة .. ثم قالت: أختار أخي! وحيث فوجئ الحجاج من جوابها .. سألها عن سر اختيارها .. فأجابت: أما الزوج .. فهو موجود "أي يمكن أن تتزوج برجل غيره"، وأما الولد .. فهو مولود "أي أنها تستطيع بعد الزواج إنجاب الولد"، وأما الأخ .. فهو مفقود "أي لتعذر وجود الأب والأم". فذهب قولها مثلاً؛ وقد أعجب الحجاج بحكمتها وفطنتها .. فقرر العفو عنهم جميعاً.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس فبراير 23, 2017 12:38 pm